Sirius Algeria
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

لعين لا تدمع

اذهب الى الأسفل

لعين لا تدمع Empty لعين لا تدمع

مُساهمة من طرف ELIM في الخميس سبتمبر 17, 2009 10:33 am

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
تحية عطرة للجميع
هذه عبارات قرأتها و لم أستطع منع عيني من أن تدمع
تمعنو في معانيها و صدقوني لن تجد في الأرض أحن من قلب أمك
فليحفظ الله أمهاتنا وليتذكر كل شخص أمه بهدية صبيحة العيد و من إفتكر الله أمه فليدعو الله أن تكون في جنة النعيم و ليكن قدوة للعالمين
أمي ياليتك جنبي ...



1_ عندما كان عمرك سنه _ قامت بتغذيتك وتغسيلك _ أنت شكرتها بالبكاء طول الليل .

2_ عندما كان عمرك سنتان _ قامت بتدريبك على الماشي ـ أنت شكرتها بالهروب عنها عندما تطلبك .

3_عندما كان عمرك ثلاث سنوات _ قامت بعمل الوجبات اللذيذه لك _ أنت شكرتها بقذف الطبق على الأرض .

14_عندما كان عمرك أربعة سنوات _ قامت بإعطائك قلما لتتعلم الرسم _ أنت شكرتها بالكتابه على الجدران .

5_عندما كان عمرك خمس سنوات _قامت بإلباسك أحسن ملابس العيد _أنت شكرتها بتوسيخ الملابس.

6_عندما كان عمرك ست سنوات _ قامت بتسجيلك في المدرسه _ أنت شكرتها بالصراخ لا أريد الذهاب .

7_عندما كان عمرك عشر سنوات _ كانت تنتظر رجوعك من المدرسه لتعانقك _ أنت شكرتها بدخولك إلى غرفتك سريعا .

8_عندما كان عمرك خمسة عشر سنة _ كانت تبكي خلال نجاحك _ أنت شكرتها بطلبك سياره جديده .

9_عندما كان عمرك عشرون سنه _ كانت تتمنى الذهاب معها إلى الاقارب _ أنت شكرتهابالجلوس مع أصدقائك

10_عندما كان عمرك خمسة وعشرون سنه _ ساعدتك في تكاليف زواجك _ أنت شكرتها بالسكن أبعد مايمكن عنها أنت وزوجتك .

11_عندما كان عمرك ثلاثون سنة _ قالت لك بعض النصائح حول الأطفال _أ نت شكرتها بقولك لا تتدخلين في شؤوننا .

12_عندما كان عمرك خمسة وثلاثون سنه _ أتصلت تدعوك للوليمه عندها _ أنت شكرتها بقولك أنا مشغول هاذي الايام .

13_عندما كان عمرك أربعون سنه _ أخبرتك أنها مريضه وتحتاج لرعايتك _ أنت شكرتها بقولك عبء الوالدين ينتقل الى الابناء .



وفي يوم من الايام سترحل عن هذه الدنيا وحبها لك لم يفارق قلبها
اذا كانت والـــــدتــــك
لا تزال بقربك لا تتركها ولا تنسى حبها واعمل على إرضائها لأن لا يوجد لديك الا (( أم )) واحدة في هذه الحياه
ELIM
ELIM
Admin

عدد المساهمات : 168
نقاط : 241
تاريخ التسجيل : 12/12/2008
الموقع : www.techniques-ingenieur.fr

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

لعين لا تدمع Empty رد: لعين لا تدمع

مُساهمة من طرف وفاء في الخميس سبتمبر 17, 2009 4:26 pm

شكراااا جزيلا إليم على هذه الكلمات الرقيقة و الرائعة و التي لا يمكن لأعيننا إلا أن تدمع عند قراءتها ...و لكن إعلم أخي إليم أن كل من فقد أمه في حياته و صبر فإن الله عز و جل سيكافئه بلقائها في أعلى الجنان ....حتى و لو لم يكونوا معنا في الدنيا فإنه بإمكاننا ان نرسل لهم الهدايا بكثرة بالإستغفار لهم وأن نسأل المولى عز و جل ان يجمعنا معهم في الفردوس الأعلى ....و ليذكر كل من فقد أمه أو والديه أنهم في جوار الرحمان الرحيم ..... و نعم الجوار.....

و لنجعل الرسول صلى الله عليه و سلم قدوتنا.... و هو أطهر من مشى على الأرض و هو حبيب الرحمان إلا أن الله عز و جل إبتلاه بفقدان والده الذي لم يره قط و من بعده أمه امنة فقد عاش صلى الله علية وسلم يتيما و هو أحب الخلق إلى الله عز و جل

وأكرر نصيحتك الجليلة إليم أنه على كل من لا تزال والدته بجانبه فيبرها و ليطعها و من فقدها فليكثر بارسال الهدايا القلبية لها و طلب الرحمة و الاستغفار لها و ليوقن ان الموعد الحق و الحياة الأبدية هي الاخرة ..لندعو الله عز و جل ان يجمعنا بوالدينا عنده في الفردوس الاعلى
وفاء
وفاء

عدد المساهمات : 443
نقاط : 545
تاريخ التسجيل : 13/10/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

لعين لا تدمع Empty رد: لعين لا تدمع

مُساهمة من طرف MINA.A في الجمعة سبتمبر 18, 2009 3:37 am

سلام الله عليكم
آمين يا رب لعين لا تدمع Icon_cheers و شكرا للاخ اليم على الموضوع المؤثر و البناء.و الله ان معدن الوالدين اغلى من الذهب بكثير....فنحن لا نحس بقيمة الشيئ الا بعد فقدانه و حينها يكون الاوان قد فات لذا يجب طاعتهما والاهتمام بهما القدر المستطاع لننال رضاهما ورضا المولى عز وجل.
ان في الناس من يموت فيمضي .....وقليل منهم يموت فيبقى
وكما ذكرت الاخت وفاء الوفية لا توجد اغلى هدية كطلب الرحمة والاستغفار لهما لذكرهما.
تحياتي لعين لا تدمع Icon_wink
MINA.A
MINA.A

عدد المساهمات : 157
نقاط : 201
تاريخ التسجيل : 26/04/2009
العمر : 32
الموقع : izoladeep80@hotmail.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

لعين لا تدمع Empty رد: لعين لا تدمع

مُساهمة من طرف ELIM في الجمعة سبتمبر 18, 2009 11:32 am

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
مشكورة أخت وفاءو أخت أمينة على الردود
فعلا كان هذا غرضي من إثارة الموضوع في هذه الأيام الأخيرة المباركة من شهر رمضان فمن منا يا ترى تذكر والداه بالدعاء لهما الأحياء منهم و الأموات من منا حتى تذكرهك ببرهما في الدنيا قبل أن يلتفت فلا يجدهما بجانبه و كما قالت الأخت أمينة الإنسان لا يعرف قيمة الشئ الذي بيده حتى يفقده و حين إذن لا ينفع الندم
حتى الملاحظ للردود يتبين و ببساطة أن الشباب و للأسف لا يعطون هذا الجانب من حياتهم الكثير في حين ربما تجد الشابات أكثر إهتمام بهذا الجانب الذي تعلوه العاطفة

شباب نريد ردودكم فليس للشابات فقط قلوب و لتكن أخي قدوة لأخيك الأصغر حتى يكون بإمكاننا إن شاء الله غرس روح المحبة و الإحترام بيننا و لنكون مجتمع تعلوه روح المحبة
هذه كلمات أردت أن أكتبها دقائق قبيل الإفطار
من منا لا يحب والداه من منا لا يريد لهما كل الخير و العافية فليحفظ الله أمهاتنا و آبائنا و ليرحم منهم من هو ذمته و يسكنهم فسيح جناته
لا تنسو والداكما بالدعاء عند الإفطار فهما أفضل ما في الوجود لعين لا تدمع Icon_cheers
ELIM
ELIM
Admin

عدد المساهمات : 168
نقاط : 241
تاريخ التسجيل : 12/12/2008
الموقع : www.techniques-ingenieur.fr

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

لعين لا تدمع Empty رد: لعين لا تدمع

مُساهمة من طرف Bakir في السبت سبتمبر 19, 2009 6:13 am

السلام عليكم


لا تعاليق على دور الأم و وجودها وكون الجنة تحت أقدامها فالرجل الذي جاء أمير المومنين عمر ابن الخطاب وقال ياأمير المومنين أمي عجوز مسنة لا تقوى على شيء فأقوم بتنظيفها وأمسح عنها الأذى وأطعمها وأغسل لها وأحملها على ظهري لأطوف بها وأؤدي المناسك فها أكون بذلك أديت لها حقها ؟ قال له عمر لا ولا حتى طلقة من طلقات الولادة أي ولا حتى أنة من الأنات عندما كانت تلدك فسبحان الله على هذا المخلوق الجميل الرائع الذي هو باب لنا للجنة فعندما شيعت جنازة أم أحد الرجال قال له رجل صالح كان لك بابان لدخول الجنة وقد أغلق أحدهما وبقي الآخر ،وقد أمّن النبي على دعاء جبريل عندما كان يرتقي المنبر على من أدرك أحد والديه أوكلاهما ولم يدخل بهما الجنة.
والقصة معروفة أن طفلاً قال له رجل ائتني بقلب أمك وأعطيك ما تريد فأسرع إلى البيت وغافل أمه وأخذ سكيناً واستخرج قلب أمه فذهب سريعاً فرحاً إلى الرجل وفي الطريق تعثر الولد وسقط قلب أمه من يديه فيسمع قلب الأم يقول له : مهلاً ياولدي هل أصبت بأي مكروه ؟؟؟ إته قلب الأم يا جماعة و روضة من رياض الجنة
وبالمناسبة أرى تصرّفين هما من عقوق الوالدين منتشران بيننا بكثرة:
أولهما : رمي الوالدين في ما يسمى بديار الرحمة أو دور العجزة وهي والله دور العذاب والعياذ بالله وليعلم من يفعل ذلك أنه سيلقى الله وهو عليه غضبان إذا ما مات على تلك الحال ولم يتب.
ثانيهما: وهو في متناولنا أكثر تسمية الوالدين ونداؤهما بالعجوز للأم والشايب أو حتى الشيخ للأب وهو من العقوق ولو كانت أمك تجاوزت المائة سنة أو أبوك والأصل مناداتهما بأمي وأمي مباشرة فلنحذر ذلك يا شباب ولنعلم أن عقوق الوالدين دين إن نحن اقترضناه سيرده لنا أبناؤنا بعد سنين بأشد مما فعلناه فلنتق الله.

Bakir

عدد المساهمات : 702
نقاط : 753
تاريخ التسجيل : 28/09/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى